26 نوفمبر 2009

زي ما انت عارف


زي ما انت عارف

 

في استراحة المطار، جلس رجل يرتدي بدلة أنيقة، و يحمل حقيبة مثل حقائب رجال الأعمال أو الدبلوماسيين، جلس إلى جانب شخص يرتدي قميص و بنطلون عاديين. ثم بدأ بينهما حوار:

صاحب البدلة: " هااااااا (تنهيدة) .. لسة فاضل نص ساعة على معاد الطيارة .. ربنا يسهل و تكون رحلة كويسة .. و الله الواحد ما بقى عارف إيه حكاية الطيارات اليومين دول ! .. ما هو زي ما انت عارف حوادث الطيارات بقت كتير ".

فرد صاحب القميص بابتسامة.

صاحب البدلة: " هو المنتخب عمل إيه امبارح في الماتش ؟ أصل أنا كنت مشغول و ما شوفتوش .. بيقولوا خسر 1 – صفر .. مش عارف إيه حكاية المنتخب .. و زي ما انت عارف بيتصرف عليه فلوس كتير ".

و رد صاحب القميص أيضاً بابتسامة.

صاحب البدلة: " قال امبارح في النشرة سمعت إن اليابان عاوزة تسحب جنودها من العراق .. ما هو زي ما انت عارف الوضع هناك بقى وحش قوي ".

و يرد صاحب القميص بابتسامة.

صاحب البدلة: " المرور النهارد كان زحمة قوي و أنا جاي .. ما هو زي ما انت عارف الناس بتكتر و العربيات ملت البلد ".

و لا زال صاحب القميص يرد بابتسامة.

صاحب البدلة: " قال مراتي بتقوللي ما تنساش تجيب شنط العيال معاك و انت جاي .. شنط مدارس إيه بس اللي أجيبها معايا ! ما هو زي ما انت عارف المدارس بقت ع الأبواب خلاص ".
و يواصل صاحب القميص الرد بابتسامة.

صاحب البدلة: " هو الدنيا حر كدة ليه ! يمكن التكييف بايظ ! و لا عشان البدلة ! أصل زي ما انت عارف البدل بتحرر الواحد قوي ".

و يرد صاحب القميص بابتسامته المعتادة.

صاحب البدلة: " هو انت ما بتردش عليّا ليه ؟! و عمال تضحك و خلاص كدة ليه ؟! ".
و صاحب القميص يبتسم.

صاحب البدلة: " انت بتضحك على إيه ؟! هو فيه حاجة بتضحك ؟! ".

صاحب القميص: " Sorry, I don't   understand you ".


حكمة اليوم:
قال لي رجل قد اتعبه الدهر، و بلغ أرذل العمر، و عالج وقفات الحياة، حتى فاحت الحكمة من بين ثناياه: " قبل أن تنطق بالكلمة، اعقد لها في رأسكَ جلسة ".


أحـمـد فـايـز


هناك تعليقان (2):

sookra يقول...

مساء الخير
احيانا كتير بنتكلم من غير مانعقد الجلسه وبنحصل على اهانه او عدم اهتمام
تحياتى

winner يقول...


مساء النور ..

حتما و لابد الجلسة دي تتم .. لان الكلام بيعبر عننا .. و مهما كان اللي جوانا كويس فالناس مابتشوفش غير اللي برانا

تشرفنا بالتعليق ..


سبحانك اللهم وبحمدك، أشهد ألا إله إلا أنت، أستغفرك وأتوب إليك