21 يناير 2010

دراكيولا يحب


 دراكيولا يحب 


هيا اشربي يا عزيزتي
اشربي قليلا ً الآن
و دعي قليلا ً أنمـّـيه لكِ حتى الغد
..
لقد تناولتُ كثيراً من السكر حتى يصبح طعم دمي حلواً
و استرخيتُ طويلا ً حتى يكون دمي صافياً غير عكر
نعم .. ضعي فمك على هذا الوريد
نعم .. اغرسي أنيابك فيه برفق
نعم .. امتصي حتى تشبعي
..
هنيئــاً مريئــاً
استلقي يا عزيزتي
ارتاحي
و دعيني أرتاح أنا أيضـاً قليلا ً فلقد أنهكني فقد الدم
دعيني أنام قليلا ً لأخرج في المساء بحثــاً عن الطعام
أشعر بالإرهاق
أشعر بالبرودة
..
أشعر بالسعادة حين أرى لون الدم يعطي وجهكِ لونه الوردي
أشعر بالرضا حين أراكِ تقفزين حولي و ترقصين
أشعر بالهدوء حين تستلقين إلى جواري و أراني داخل عينيك
..
كـفــّـاكِ يا عزيزتي غاليان عندي جداً
أودّ ضمهما بكفــّـيّ حفاظــاً عليهما
أودّ التحليق بكِ لأبعد مكان يمكن التحليق إليه
أودّ الغوص بكِ لأعمق بحر يمكن الغوص فيه
أود رؤيتكِ في اليقظة و النوم
..
عيناكِ يا عزيزتي على الرغم من لونهما الأحمر إلا أنني أراهما أجمل عينين
بحار الدم فيها هادئة
معابد الجماجم فيها مضيئة
أرى نفسي في كل ذرة دم تدور في جسدك الشفاف
أراني أدور بداخلكِ مثل كوكب دوّار في مداره الأبدي
ما يلبث أن ينهي دورته حتى يعيدها
و هكذا إلى ما لا نهاية
..
هيا اشربي يا عزيزتي
ارتوي من هذا الدم الذي يتدفق بغزارة عندما تلامس شفتاكِ وريدي
استمتعي بالدم و اشبعي
و امرحي بعدها حولي كطفلة قامت بعد الطعام إلى اللعب
و دعيني أرتاح قليلا ً حتى أجهّـز لكِ دمـاً أكثر حلاوة في الغد
..


أحـمـد فـايـز

هناك 6 تعليقات:

sookra يقول...

هو لسه فيه حب كدا
يستمتع بانها تشرب من دمه وكمان بيحليه
احساس جديد ورائع بجد
تسلم ايديك يادكتور

winner يقول...



مش دراكيولا بقى!

فيه ناس كتير لسة بتتمتع بالحس بشري، و ناس كتير لسة عندها نوايا طيبة و فطَر سليمة و قلوب نقية.

لسة فيه أشخاص بيحملوا الطابع الإنساني الأصيل، بيجمعوا ما بين استخدام العقل و الشعور.

لسة فيه ناس كويسة.

sookra يقول...

كلامك دا بيطمنى شويه
بس اعتقد ان الكويسين بقوا قليلين اوى

winner يقول...




المهم إنهم موجودين.
و كمان مش قليلين بالدرجة اللي انتي متخيلاها.
كل الناس فيهم حاجات كويسة.


Shaimaa يقول...

ليه كل الدم ده...؟؟

winner يقول...



دول دراكيولات في بعض .. مالناش دعوة احنا.



سبحانك اللهم وبحمدك، أشهد ألا إله إلا أنت، أستغفرك وأتوب إليك