03 أبريل 2012

شارك في الإصلاح

(Silent - By: lwln)




مشاركتك في الانتخابات الرئاسية واختيارك لرئيس الجمهورية واجب وطني. وواجب شرعي ألا تسكت عن الحق. وليكون اختيارك أقرب إلى الصواب يجب أن يكون مبنياً على العلم والبينة. فابدأ في التعرف على ودراسة المرشحين من الآن لتتمكن من اختيار من هو أصلح لوطنك، من سيعينك في دنياك ودينك، من سيحمل هم البلاد، فإن الأوطان أمانة في أعناق مواطنيها، وحبها وحمل همومها واجب على أبنائها. واجعل نيتك الرغبة في الإصلاح خالصة لوجه الله.


في مجموع الفتاوى لشيخ الإسلام ابن تيمية يقول رحمه الله تعالى: قال الله تعالى: (فَلَا تَتَّبِعُوا الْهَوَى أَنْ تَعْدِلُوا وَإِنْ تَلْوُوا أَوْ تُعْرِضُوا فَإِنَّ اللَّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا). من الآية (135) سورة النساء. ولوى لسانه: أخبر بالكذب، وأعرض: سكت وكتم الحق، والساكت عن الحق شيطان أخرس.*

ويقول ابن القيم رحمه الله: وأي دين وأي خير فيمن يرى محارم الله تنتهك وحدوده تضاع ودينه يترك وسنة رسول الله (صلى الله عليه وسلم) يرغب عنها وهو بارد القلب ساكت اللسان، شيطان أخرس، كما أن من تكلم بالباطل شيطان ناطق.*


لا تتكاسل. لا تسكت. شارك في الإصلاح. شارك في اختيار حاكم وطنك.








ليست هناك تعليقات:


سبحانك اللهم وبحمدك، أشهد ألا إله إلا أنت، أستغفرك وأتوب إليك